بعد وفاة طالب في اللجنة.. استشاري طب نفسي يوجه نصائح لأهالي وطلاب الثانوية العامة

أكد الدكتور وليد هندي، استشاري الطب النفسي، أن الثانوية العامة بمثابة «بعبع» للأسر المصرية بالكامل، وليس الطلاب فقط، مشيرا إلى أن الدولة عملت على إنشاء الجامعات وأصبحت هناك مقاعد متوفرة للطلاب.

وقال وليد هندي، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الخلاصة»، عبر فضائية «المحور»، أن الأهالي لا بد أن يكون لديهم وعي كامل، وعدم تصدير القلق والخوف للأبناء، مع عمل جو مناسب لأداء الإمتحانات بسهولة ويسر.

وتابع استشاري الطب النفسي، أن مفهوم كليات القمة والمجموعات المرتفع أصبح غير موجود.

وقبل ساعات من انطلاق مارثون امتحانات الثانوية العامة، شهدت إحدى قرى مركز بني مزار بمحافظة المنيا بصعيد مصر، أمس الأحد، انتحار طالب بالشهادة الثانوية العامة، شنقًا داخل غرفته بمنزله.

وتلقت الأجهزة الأمنية، إخطارا من غرفة عمليات النجدة يتضمن قيام طالب في الصف الثالث الثانوي العام على إنهاء حياته يدعى «م.خ»، شنقا داخل منزله بإحدى قرى مركز بني مزار، وانتقلت قوات الأمن إلى موقع البلاغ وتبين مصرع الطالب شنقا داخل منزله وبسؤال أسرته أكدوا على أنه يعاني من اضطرابات نفسية بسبب خوفه من الامتحانات.

تم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى بني مزار المركزي، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وعلى الجانب الآخر تلقت غرفة العمليات الرئيسية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بلاغا يفيد بوفاة طالب داخل لجنة.

وتبين وفاة طالب بلجنة امتحانات حدائق القبة بالقاهرة، أثناء أدائه امتحان مادة التربية الدينية، وذلك إثر إصابته بهبوط حاد في الدورة الدموية.

2024-06-10T16:28:01Z dg43tfdfdgfd